الخميس، 17 فبراير، 2011

الدرس الاول تجارب النوم (( التنويم المغناطيسى ))



الدرس الأول
تجارب النوم
يمكن القيام بجميع ما ذكرنا من تجارب اليقظة على الوسيط وهو نائم بسهولة تام, وكثرة تدريب الوسيط وتكرار الجلسات يؤتي أعظم النتائج, ونذكر طريقة من طرق التدريب للتمثيل:
عندما تظهر على الوسيط علائم النوم, ارفع ذراعه إلى مستوى كتفه وقل له بصوت واثق: عندما اقوم بعمل ست سحبات أو بع مثلاً على ذراعك فانها تتخشب ولا تستطيع تحريكها ولا تشعر فيها بالم من وخز أو نار أو أي شيء آخر, وبعد نجاح التجربة قل له عندما المس كفك اوقل لك انزل ذراعك فان الاثير يزول وتستطيع تحريك يدك ويمكن عمل تدريبات على هذه الوتيرة مثل شبك اليدين أو فتح الاصابع, وبذلك تستطيع ترويض الوسيط, ويتدرج شيئاً فشيئاً إلى نوم عميق.
تدريب الوسيط على الاجابة:
معظم الوسطاء يجيبك إذا سالته بعد تدريبه, وبعضهم يجيب بصعوبة بعد الحاح, وغيرهم لا يلفظ مطلقاً, وغيرهم لايظهر عليه انه سمع حرفاً منك, وفي هذه الحالة المس اذنيه بخفة وقل له انك الآن ستسمع كل ما اقوله لك وتستطيع أن تجيب عليه, وقد يجيبك, وقد يحرك شفتيه ولا ينبس, وقد يعجز عجزاً تماماً عن النطق, فقم إذ بسل سحبات من الرأس إلى البطن مع لمس العنق لمساً خفيفاً وتكرار اليحاء.
الإيحاء المؤجل النفاذ:
الإيحاء المؤجل النفاذ هو أن تامر الوسيط بان يقوم بعمل معين أو يشعر بشعور معين أو يفكر تفكيراً معيناً في ساعة محددة بالذات, أو بعد عدد محدد من الثواني أو الدقائق أو الساعات أو الايام أو السنين, أو عند حدوث امر معين, أو سماع جملة, أو الوجود في مان بالذات.
مثال: عندما يمر من هذه اللحظة ستة الاف ثانية فانك ستشعر برغبة شديدة في تدخين سيجارة وتدخنها بالحال.
مثال آخر: عندما تسمع دقات الساعة الثانية عشرة فانك ستشعر بجوع شديد أو فانك ستذكر فلانا وتتصل به تليفونيا لتسال عن صحته .....الخ.ويتسع ميدانهذا اليحاء اتساع ميدان الخيال و الابتكار, وهو اقوى ما يكون :
أولاً: إذا ارتبط بحدوث ارما آخر كما ذكرنا.
ثايناً: إذا اخذت يسراه في يمينك وضغطت على المعصم بخفة وفي نفس الوقت تلمس بأناملك اليسرى مع تكرار الإيحاء.
وبواسطة الإيحاء المؤجل النفاذ يسهل زيادة القوة الذهنية وعلاج العيوب الخلقية والعادات السيئة و الأمراض النفسية و الاعراض الهستيرية, وذلك يتوقف على ذكاء المنوم وقوة خياله في سبك الإيحاء وجعله متلقاً بارتباطات مناسبة.

حالة التخدير
تكون مصاحبة دائماً لحالة التصلب و حالة السبات بغير أي جهد من المنوم, ويمكن احداثها في حالة المنوم السطحي بل في اليقظة نفسها بالإيحاء وال باللمس, ثم تسك العضو بدبوس فلا يشعر الوسيط به .
انتقال الأفكار
تعريفه: انتقال الفكار هو الاتصال بين الوسيط وبين أي شخص آخر سواء اكان حاضراً أمامه أو بعيداً في اية جهة من جهات العالم, ويبدأ على سبيل التدريب بين الوسيط و المنوم.
الطيقة يستحين أن يكون الوسيط عصبياً, ومخالطته للمنوم في الحياة العادية, مما يسهل تبادل الأفكار بينهما بسهولة كبيرة, وينبغي على المنوم أن يتدرب على التركيز, لان الوسيط يلتقط الفكرة بسرعة وسهولة إذا كانت واضحة محددة في ذهن المنوم غير مختلطة بأفكار وتصورات أخرى, والذين يصلون بسهولة إلى درجة التجوال النومي يسهل كذلك تنريبهم على قراء الأفكار.
نوم الوسيط نوماً عميقاً مكثراً من السحبات بغير لمس ثم انظر إلى جبينه محدقاً واعطه هذا الإيحاء ((انتبه انتباهاً شديداً واجتهد أن تتصل بفكري, ساعطيك امراً عقلياً أي بغير أن انطقه بلساني ولا بد أن تطيعه)), ثم فكر ايها المنوم بقوة وتسلط ارفع يسراك وتخيل بوضوح أن يديك ترفعان يد الوسيط, وقد تنجح في الحال من المحاولات الأولى والا جل التدريب إلى الغد بعد اعطائه ايحاء بان مقدرته ستزداد وان التجربة ستنجح قريباً ودرب نفسك يومياً على تركيز الذهن في نفس الوقت حاول القيام بالاتصال الفكري مع عدد من الوسطاء وليس مع وسيط واحد, وستجد بينهم من ينجح معه التجارب فتستطيع القيام بجميع التدريبات المغنطيسية بواسطة اوامر عقلية لا ينطق لها لسانك.
الطريقة الثانية: أن تنوم الوسيط ثم تكتب رقماً على ورقة مثل 7 أو 5 أو أي رقم أو حرف من احرف الهجاء, ثم اطوها وقربها من قفاه وقل الإيحاء الاتي بصوت قوي مع تركيز فكرك في الرقم أو الحرف:
((
ما هو العدد المكتوب في الورقة؟ انه غير ظاهر لك ولكنك الآن في الحال ستراه واضحا امامك ها هو قد ظهر لك وتستطيع أن تقراه بكل سهولة)) وفي البدء اكتب وقماً واحداً أو حرفاً واحداً, وإذا نجح في معرفته اكتب رقمين أو اكثر.
الطريقة الثالث: نوم وسيطا سهل الوصول إلى التجوال. وعمق نومه بالسحبات ثم خذ يده في يديك وقل له امرا( اقرا فكري سافكر في حرف من حروف الهجاء وستراه جيداً وتلفظه بصوت مسموع) ثم قرب جبهتك إلى جبهته وركز فكرك في أي حرف, وينبغي إلا يكون في فكرك سواه, وان ترى رسمه وتفك كانك تريد طبعه في مخ الوسيط.
ويستمر التمرين بان تترك يديه ثم يقرا عدة حروف ثم كلمات ثم جملا, ثم زيد المسافة بينك وبينه, وكثير من الوسطاء المترنين يقراون فكر المنوم في الحال وافكار جميع الحضور.

النظر عن بعد
نسميه الجولة الخارجية ولا يعترض الوسيط فيها حوائل ولا جدران ولا بعد المسافة وهي خاصة تعتمد على الموهبة الشخصية, وينبغي انتخاب وسيط متمرن على قراءة الفكر والايحاء الصامت, أو من عرف عنه انه يرى في الاحلام حوادث وقعت فعلاً بعيداً عنه, نوم الوسيط ونفضل طريقة دولز اوموتان إلى اعمق درجة ممكنة مع سحبات خفيفة على الجبين وعلى خلف الرأس أي القفا, وقل له موحياً( انتبه جيداً, انظر بوضوح وركز فكرك ولا تفتكر في أي شيء آخر وقل لي كم الساعة الآن) وضع ساعة على جبينه, وان لم يجب أو لم ينجح اساله( ماذا افعل لاساعدك على رؤية الساعة) واعمل ما يقوله لك بالضبط, كرر هذه التجارب على كثيرين ,ومن يستطيع قراءة الساعة اعمل معه تجربة أخرى كالاتي: ضع يدك خلف راسه بغير أن تلمسه وقل له: الآن يدي مضمومو الاصابع وسافتح اصبعين منها فقلد هذه الحركة بيدك وافتح نفس الاصبعين بالضبط, ثم كرر نفس التجربة مرارً متغيراً الحركة, فإذا نجح اطلب منه وصف مكان تعرفه انت ولا يعرفه هو, وهذه التجارب كا هو واضح هي تجارب قراءة الفكر.

تجارب النظر عن بعد
وانتخاب الوسيط الذي يصلح لها
أول تدريبات النظر عن بعد ارسال الوسيط في تجواله النومي إلى امكنة يعرفها المنوم وبعد ذلك ارساله لاماكن ال يعرفها المنوم ويسهل مهمة الوسيط أن تصف له الطريق إلى المكان الذي ترسله إليه, كانه شخص عادي في اليقظة تصف له سبيله إلى مكان ما.
وان كان المنوم قد اختبر وسيطه فوجده قد نجح في وصف شخص بمجرد لمس خطاب ورد منه, أو لمس أي اثر آخر, فيمكنك أن تطلب منه وصف المكان الذي ارسل الخطاب أو مسكن المرسل.
واه قاعدة في تجارب النظر عن بعد وهي سر النجاح فيها, أن تطلب منه كل واخرى أن يركز ذهنه في السؤال المطلوب حتى يعتاد تركيز عقله فيه, لان الوسيط الجوال كثير الشرود و التجول, ويغلب إذا وصل إلى درجة الكشف أن ينصرف تفكيره واستكشافه إلى شأن من شؤونه الخاصة, ولا سيما من كان من لوسطاء صغير السن, فإنه يحاول في نومه الاتصال عن بعد بفتاة معينة, أو يعمد إلى التجوال في الحدائق و المتنزهات و الاماكن العامة حيث توجد الفتيات وهو يخفي ذلك عن المنوم, وفي نفس الوقت يجيبه على اسئلته اجابات مخترعة ليست نتيجة الكشف الحقيقي, ويساعد أيضا على نجاح التجارب أن تكررها في نفس الموضوع, فلا تساله مثلاً أي سؤال ال عن مكان معين أو شخص معين حتى يتمكن مرة بعد مرة من رؤبته ووصفو وصفاً كاملاً أما عن قراءة المستقبل, فتبدأ كذلك بتدريج اسئلة بسيطة.
والوسيط المغنطيسي يقرا المستقبل بطريقتين:
1-
أن يكون هذا المستقبل اية حادثة معينة ستحدث في المستقبل أو سؤال موجه من سائل عن مسالة معينة لم تظهر نتيجتها نقول يكون هذا المستقبل متوقفاً ومرتبطاً بتفكير أو ارداة شخص أو أشخاص, فيتمكن الوسيط من قراءة افكارهم, ويلاحظ القارئ هنا اننا سنذكر له نظرية من أعجب النظريات وافيدها, وهي تحل له كثيراً من غوامض هذا العلم العجيب
مع تحياتى للجميع بالتوفيق
من إصدارات شيخ الروحانيين الشيخ عطية عبد الحميد فى المكتبات
مجلد السهم الصائب في تنقية العلوم الروحانية من الشوائب
مجلد الدعوات الروحانية في حل الأرصاد الفلكية خاص بعلم الكنوز
كتاب الأبراج اكتشف أسرار من تريد
كتاب عجائب وفوائد النباتات والحيوانات وخواصهم الروحانية
كتاب الصولجان في الاستيلاء على بنات الجان
كتاب زجرات  ميططرون فى الأقسام الحاكمة على قبائل الجان
كتاب تصريف دعوات البرهتية الثلاثية الروحانية والأرضية والسفلية
كتاب حكمة الحكماء في علم السمياء والكيمياء
كتاب الاستدلال علي الضمائر الخفية بالقوانين الحرفية
كتاب سر الأسرار في التواصل مع روحانيات القران
كتاب أسرار و خفايات في علم الروحانيات
كتاب الأوراد الصوفية أول طريق الروحانية
كتاب تعليم طرق التنيوم المغناطيسي باحتراف
كتاب الأملاك  في الأقسام  والدعوات
 كتاب الأسرار الربانية في الفوائد الروحانية الجزء الأول
كتاب الأسرار الربانية في الفوائد الروحانية الجزء الثاني
 كتاب الإسقاط النجمى وكيفية تعليمة
كتاب الطريقة الواضحة فى أسرار الفاتحة
مجموعة الرسائل الروحانية الخمسة
مع تحياتى شيخ الروحانيين
الشيخ عطية عبد الحميد
للكشف والمتابعة
0020162022238

هناك تعليقان (2):

  1. بارك الله فيكم وعليكم

    ردحذف
  2. انا بشكر استازي شيخ الروحانين واحب ان اقول ان من علمني حرفا كنت له عونان

    ردحذف